تحية طيبة وبعد: انتهتز الفرصة بمناسبة الذكرى الأولى لتأسيس التحالف، أحيي خلالها كافة الشعب التشادي، والشباب المناضل الذي يصرخ ليل نهار لأجل حقوق الشعب والوطن الغالي.
وبهذه المناسبة أيضا اتقدم بنبذة مختصرة عن هذا الكيان من حيث التعريف والأهداف العامة.
اولا : “التحالف الوطني من أجل الوحدة والتغيير”اخصارا بالحروف الفرنسية (ANUC) هو: تنظيم سياسي وطني تشادي مناوئ لنظام ادريس ديبي الذي حكم البلاد قرابة الثلاثة عقود مورس خلالها جميع انواع الفساد، مع تقييد الحريات العامة وانتهاكات حقوق المواطن.
وتم تأسيس هذا التنظيم علي أيدي كوكبة من مثقفي تشاد بالخارج في مختلف الدول ، بالإضافة إلى عدد من ممثلي الحراكات الثورية والتنظيمات السلمية والمسلحة، وبعض من ممثلي منظمات المجتمع المدنى خارج وداخل تشاد، وكان ذلك عبر الوسائط الالكترونية وصفحات التواصل الاجتماعي في تاريخ ٢٢ \٧ \٢٠١٧م
– ومن أبرز الأهداف للتحالف على وجه العوم علي التالي:
1- إسقاط نظام الحكم الدكتاتوري وابداله بنظام ديموقراطييتيح للشعب المشاركة في المساهمة لبناء وطن حر يتمتع مواطنيه بخيراته.
٢- بناء دولة تشاد الحديثة ذات مؤسسات قانونية وحضارية.
٣- بناء جيش وطني يحمي البلاد وأرضيها بعيدا عن الأنظمة وسياسة الحكام.
٤- بناء دولة تعتني بالمواطن وتحترم الحقوق والحرايات وفقا للمواثيق والمعايير الدولية.
٥- بناء دولة تعتني بالمواطن وتوفر له الخدمات في كافة المجالات وفي المقدمة التعليم والصحة والسكن والتأمينات الصحية وكذلك توفير فرص العمل للشباب، ورعاية المسنين والعجزة، وتفعيل دورة المرأة في المجتمع مع الحفاظ علي التقاليد والأعراف
٦- تفعيل دور العبادة واحترام كل المعتقدات والثقافات القبلية والوطنية.
٧- دعم دور التآخي والتعايش ونبذ الكراهية ومحاربة التطرف الأخلاقي والديني ووكذلك محاربة الإرهاب بكل أشكاله.
٨ – تفعيل دور الإدارة الأهلية ودعمها، لأنها ساهمت في بناء المجتمع والتعايش السلمي قبل وبعد الاستعمار. إهـ

https://www.facebook.com/2023424061019905/videos/2549910861704553/?t=12